حدث خطأ في هذه الأداة

الخميس، 23 جمادى الآخرة 1432 هـ

يوميات ربيع الثورات العربية



كثيرا من الأحاديث ما تثير حنقي اللامحدود في بعض الاحيان ، خاصة حين أسمع البعض في أحاديثنا اليومية عن الثورات الشعبية في تونس ومصر واليمن وعمان وليبيا وسوريا وارهاصاتها في دول الخليج والمغرب والاردن والجزائر ، فمثلا يباغتك أحدهم قائلا:


* بس الحكاية اصبحت فوضي وحروب أهلية وفتن طائفية ، الظاهر الشعوب دي ما ينفع معاها غير الحزم والقوة ... يا سلام


أو مثلا ذلك المتحزلق الذي يقول لك :


* المصريين الان مهتمين بالصغائر زي ثروة مبارك واولاده واقطاب حكمة ما يهتموا بالصحة والتعليم والاقتصاد ... شوف باللة وكأن الفساد لم يكن واحدا من اسباب الثورة وكأن الملايين الجائعه والفقيرة لم تكن هي من اشعلت الثورة وقادتها الي النصر


أو ذلك الذي ينطق لاشعوره فجأة من كهف نظرية المؤامرة العتيق - فبعد ان يتغني بالثورات ويحتفل بسقوط طاغية هنا وأخر هناك يعلن عليك استغرابه من كل ذلك حين يتسائل قائلا:


- ولكن انا لا افهم كيف تحدث كل هذه الثورات في وقت واحد انها مؤامرة امريكية بالتأكيد .....


وهذا النوع بالتحديد من يصيبني بالغثيان لجهله بالتاريخ وسلبه الشعوب قدرتها علي صنع ذلك التاريخ انه صورة مثالية لثر عقود القهر والديكتاتورية علي عقولنا...
















السبت، 18 جمادى الآخرة 1432 هـ



الو



نحن نريد الكلام بالمجان



هتف الشعب بكل صراحة ...الي أخر الاعلان



هذا ما يردده اعلان تجاري لشركة سوداني للأتصالات ، أعلان اقل ما يقال عنه انه في غاية السخف لما يحمله من احتقار لشعار الشعب يريد اسقاط النظام ، شعار أستشهد من أجله العشرات في تونس ومصر وعمان ولازالوا في ليبيا وسوريا واليمن والبقية قادمه



قليل من الاحترام ايها الغوغاء الذين يتاجرون بالشعارات التي حولت ولازالت تحول مجري التاريخ